لا بد للمؤمن أن يتخذ الشيطان عدواً

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين وأفضل الصلاة وأتم التسليم على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين

 

الإنسان لا يأخذ بوسوسة الشيطان إلا لضعف إيمانه، فلو كان إيمانه قوياً لاتخذ الشيطان عدواً، كيف لا يتخذه عدواً، و هو عدو لله و للإنسان؟ فأنت أيها المؤمن مأمور أن تتخذه عدواً، و من اتخذه عدواً فإنه لا يوافقه البتة، و الذي يعينك عليه كثرة ذكرك لله تعالى سراً و جهراً مع الحضور التام .

 

 

خادم الطريقة الشاذلية الدرقاوية

أحمد فتح الله جامي

أريـــد أن أســـأل

 إذا كان عندك تساؤل أو استفسار ما، بإمكانك إرساله من هنا، وسنقوم بعرضه على الشيخ مباشرةً وارسال الرد بأقرب وقت ممكن.

أرسل سؤالاً!

القــائمـــة البريديـــة

القائمة البريدية

لتبقى على اطلاع على آخر المستجدات اشترك بقائمتنا البريدية بتسجيل بريدك الإلكتروني

يمكنك إلغاء اشتراكك من خلال نشرتنا البريدية في بريدك الإلكتروني