بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أهلاً بكم في الموقع الرسمي للطريقة الشاذلية القادرية

وشيخها سيدي أحمد فتح الله جامي حفظه الله تعالى

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته سيدي كيف للمؤمن أن يتخلص من تأثره بمدح الناس وذمهم له، مع قناعتي التامة بأن مدحهم لا يفيدني شيئا وأن ذمهم لا يضرني.

    الجواب
  • بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين من لم يعرف نفسه لايعرف ربه، الذين يمدحونك هل يعلمون قلبك ؟ لا بالله. لاتتكلموا بسوء الظن عن الناس، ولكن هذا بينك وبين الله، أنت بعد الله جل وعلا تعرف مخالفة نفسك، وإذا اطلعت على مخالفة نفسك لابد أن تستغفر كثيرا. لابد أن يستوى عندك المدح والذم، بل تخاف من المدح أكثر لأن من يمدحك لم يطلع على خفاياك، فوض الأمر لله، وحول وجهة قلبك إلى الله فلا تلتفت بعدها إلى مدح المادحين ولا ذم المخالفين، من اشتغل بالله غاب عمن سواه. بعد الله تعالى لايعرف أحد نفسه إلا صاحبها، ولكن راقب بالشريعة والسنة النبوية وإذا أطلعت عينك على الحرام لابد أن تستغفر أكثر من سبعين مرة، هذه الفتنة من حفظ منها يكون محفوظاً بحفظ الله تعالى.