تقييم الموضوع :
  • 1 أصوات - بمعدل 5
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
إياكم ومحدثات الأمور
#1
مصطفى نداف:
إياكم ومحدثات الأمور :
هناك من يريد أن يَفهم ويُفهم غيره هذا الحديث فهماً خاطئاً يخدم معتقده وفكره الخاطئ..
لذلك أحببت أن أذكر هذا الحديث وأتبعه بتوضيح مبسط يزيل الإبهام الذي توهمه بعضهم ، ويضع النقاط على الحروف في توضيح حقيقة معانيه ومقاصده ، لعل الله تعالى يوفق المعاند إلى الرجوع عن عناده ، ويلهمه رشده..
عن العرباض بن سارية في حديث في موعظة النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال : فعليكم بسنتي وسنة الخلفاء الراشدين المهديين ، عضوا عليها بالنواجز ، وإياكم ومحدثات الأمور ، فإن كل محدثة بدعة ، وكل بدعة ضلالة..
وزاد في حديث جابر : وكل ضلالة في النار .
- فعليكم بسنتي وسنة الخلفاء الراشدين المهديين : أي الخلفاء الأربعة ومن سار سيرتهم كعمر بن عبد العزيز..
- عضوا عليها بالنواجز : أي تمسكوا بها كما يتمسك العاض على الشيء بجميع أضراسه..
- وإياكم ومحدثات الأمور : تحذير منها ومن الرضا بها..وهي مالم يكن معروفاً من كتاب ولا سنة ولا إجماع أمّة..
فإن كل محدثة بدعة وكل بدعة ضلالة : واستثنى من ذلك البدعة الحسنة بحديث : من سنّ سنّة حسنة فله أجرها وأجر من عمل بها..ومن ذلك قول عمر رضي الله عنه في التراويح : نعمت البدعة هذه..


التنقل السريع :


مستخدمين يتصفحوا هذا الموضوع: 1 ضيف