تقييم الموضوع :
  • 0 أصوات - بمعدل 0
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
من بلاغة القرآن - المجاز
#1
من بلاغة القرآن (المجاز) :
قال تعالى : (وترى الأرض هامدة ، فإذا أنزلنا عليها الماء اهتزّت وربت وأنبتت من كل زوج بهيج)..
في قوله تعالى : (وأنبتت من كل زوج بهيج) أسند الإنبات للأرض ، وهو مجاز عقلي..لأن المُنبِت في الحقيقة هو الله تعالى..
والمجاز خلاف الحقيقة..فالحقيقة هي اللفظ الدال على موضعه الأصلي ، وأما المجاز فهو ماأريد به غير المعنى الموضوع في أصل اللغة..
وللجمع بينهما نقول : كل مجاز له حقيقة ، لأنه لم يصح أن يطلق عليه اسم المجاز إلا لنقله عن حقيقة موضوعة له..
والحقيقة : شيء مثبت معلوم بالدلالة..
والمجاز : من جاز الشيء يجوزه إذا تعدّاه..فإذا عدل باللفظ عمّا يوجبه أصل اللغة وصف بأنه مجاز.. على أنهم جازوا به موضعه الأصلي..


التنقل السريع :


مستخدمين يتصفحوا هذا الموضوع: 1 ضيف