أرواح الأولياء المتقدمين

السلام عليكم
كثيرا ما أقرأ عبارة "الإستفادة من أرواح الأولياء المتقدمين" فما معنى ذلك مع ذكر التأصيل.
وبارك الله فيكم

التاريخ:

الإجـابة:

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
كما نستفيد من الرسول الأعظم عليه الصلاة والسلام وهم كلهم متعلقون به و يستفيدون من رسول الله صلى الله عليه وسلم ونحن نستفيد منهم ، هذه الفوائد تأت من الله تعالى إلى رسول الله عليه الصلاة والسلام ومنه يوزع على من طلب خصوصاً أهل الطريق ، الذي لم يطلب لينتظر حتى يقع في حفرة القبر.

نحن نستفيد من رسول الله عليه الصلاة والسلام وهو في عالم البرزخ نسلم عليه فيرد علينا السلام و نصلي عليه فنترقى بالصلاة عليه وتعرض عليه أعمالنا كذلك و نستفيد من شرعه وسنته عليه الصلاة والسلام فهو كالشمس يضىيء بنوره على جميع العالم ، والأولياء كذلك أرواحهم مطلقة في عالم البرزخ نستفيد من فيوضاتهم وبركاتهم وهمتهم، كلما نقرأ لهم الفاتحة تصل لأرواحهم الشريفة ، من رقق حجاب البشرية عنده يطلع على هذه الأسرار و يستشعر بهذه الفيوضات .

ميدان الدنيا واسع كل واحد يمشي فيه بما يشاء و الإنسان ليس مخلوق مثل البهاىم بل يُسأل عن فعله و عن قوله وعن نظره و عن تمسكه بسنة رسول الله عليه الصلاة والسلام ، لم قال ربنا جل وعلا (ما آتاكم الرسول فخذوه ومانهاكم عنه فانتهوا)

لابد من التمسك بالشريعة والسنة النبوية لأن الله تعالى ارتضاهما لنا ويرضى عمن تمسك بهما ، قال تعالى ( قل إن كنتم تحبون الله فاتبعوني يحببكم الله )، يوما ما يضعوننا تحت التراب وحدنا بدون فلوسنا و أموالنا وأولادنا  نستفيد من تمسكنا بالشريعة وسنة نبينا عليه الصلاة والسلام.



أريـــد أن أســـأل

 إذا كان عندك تساؤل أو استفسار ما، بإمكانك إرساله من هنا، وسنقوم بعرضه على الشيخ مباشرةً وارسال الرد بأقرب وقت ممكن.

أرسل سؤالاً!

القــائمـــة البريديـــة

القائمة البريدية

لتبقى على اطلاع على آخر المستجدات اشترك بقائمتنا البريدية بتسجيل بريدك الإلكتروني

يمكنك إلغاء اشتراكك من خلال نشرتنا البريدية في بريدك الإلكتروني